بث تجريبى

رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير
حــــــسن اللـــــــــــــبـان
مستشار التحرير
د / السيد رشاد برى

وفد الحكومة السودانية يتسلم “ورقة السلطة” تمهيدا لدراستها والرد عليها

31974

كتبت: عفاف فؤاد

تسلم وفد الحكومة السودانية إلى مفاوضات السلام، “ورقة السلطة” حول مسار دارفور، تمهيدا لدراستها والرد عليها غدا الثلاثاء ، في جلسة مشتركة مع وفد الحركات المسلحة بدارفور، والوساطة في جنوب السودان.

وأكد محمد حسن التعايشي عضو مجلس السيادة الانتقالي بالسودان المتحدث الرسمي باسم وفد الحكومة لمفاوضات السلام، التزام الحكومة بالتوصل إلى اتفاق سلام شامل في جوبا يرضي كل السودانيين.

وفي تصريحات صحفية قال التعايشي ,عقب اجتماع مشترك حول “مسار دارفور” بين وفد الحكومة وقادة الحركات المسلحة بدارفور والوساطة, إن الوفد الحكومي حضر إلى جوبا لمعالجة القضايا الأساسية التي تسببت في الحرب في السودان، وإيجاد حلول نهائية لها، خاصة الاختلال التاريخي في العلاقة بين الأقاليم والمركز في مجال السلطة.

واضاف التعايشي أن الورقة التي قدمتها الحركات المسلحة مبنية على مناقشة الاختلالات المتعلقة بالمشاركة في السلطة وطبيعة إدارة الدولة، مضيفًا أن الجميع متفق على ضرورة التوصل لاتفاق سلام شامل في جوبا يقدم إجابات على الأسئلة المتعلقة بإدارة السودان منذ الاستقلال.

وتابع أن السلام القادم سيكون سلاما شاملا لكل السودانيين بمختلف مكوناتهم، لافتا إلى أن المفاوضات في مسار دارفور بعد توقيع الاتفاق الإطاري دخلت فعليا في المحاور المختلفة للسلام الشامل.

واكد التعايشي أن الوفد الحكومي سيقدم في الجلسة التالية والمقرر عقدها غدا, حول مسار دارفور, إفاداته حول ورقة السلطة المقدمة من الحركات المسلحة، لافتا إلى أن هناك كثيرا من النقاط المتفق حولها في هذا الشأن.

من جانبهم، أكد المتحدثون من قيادات الحركات المسلحة بدارفور التزامهم بالتوصل إلى سلام شامل في السودان، وأن الورقة التي قدموها شملت مقترحات الحلول لمعالجة الجذور التاريخية التي أدت إلى نشوب الحروب في دارفور والسودان بصورة عامة.

ويضم “مسار دارفور” أربعة فصائل، هي: حركة العدل والمساواة بقيادة جبريل إبراهيم، وحركة “جيش تحرير السودان” بقيادة منى اركو مناوي، وحركة “جيش تحرير السودان – المجلس الانتقالي” بقيادة نمر عبد الرحمن، وتجمع “قوى تحرير السودان”.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print